أرشيف الآراء

الصورة
حلم المليون شاعر في كتابة قصيدة خالدة تعيش في المحروسة تلاشى، منتخب المرابطون نزلت عليه صواعق مالية حولته إلى كابوس. 4 أهداف مالية أخرجت المرابطون عن النص، لأن كل المنتخبات الواعدة والطموحة التي شاهدناها قدمت نفسها بشكل لائق وصمدت وأقنعت، ولهذا
الصورة
الفرعون المصري "توت" تميمة البطولة الأفريقية الثانية والثلاثين، استغرق تجهيزه ثلاثة أيام من قبل النحات محمود المصري، الذي قال إنه فوجئ باختياره ليصمم التميمة في 3 أيام. هذا يعني بحث وقراءة وتصميم التميمة المصنوعة من الصلصال الحراري وخلطة تقرب لون
الصورة
- مازال المسؤول الرياضي في ليبيا ينظر بنظرة دونية مستمرة للإعلامي الرياضي ويتحجج بحجج واهية في منع إيفاده ومشاركته في تغطية أخبار البعثات الرياضية، أسوة ببعثات تونس ومصر ولآخرها الآن دورة الألعاب الشاطئية بالرأس الأخضر. - بغض النظر عن أي أجسام ينتمي
الصورة
بعد التحقيق مع سيد الكاف في باريس، وتصريح إيفانتنينو واعترافه أن غيوم تلبد سماء الكاف، ظهرت السنغالية فاطمة سامورة السكرتير العام للفيفا في أروقة كواليس الكاف، ليس للزيارة أو اجتماع، بل لتقود برج مراقبة الأموال التي تدخل وتخرج من الكاف. "سامورة"
الصورة
خالد محمود
لا ترتقي كوبا أمريكا إلى المستوى الفني المطلوب بحسب ما ينشره بعض الجمهور الليبي المتابع على مواقع التواصل الاجتماعي من منشورات تعبر عن استيائهم من أداء بعض المنتخبات العريقة كالبرازيل والأرجنتين والأخيرة خسرت أمام كولومبيا بهدفين للاشيء وتعادلت بشق
الصورة
علي النويصري
هناك في البرازيل شيء يشبه الجنون بل هو الجنون بعينه كرة القدم هناك ليست كأي مكان آخر فهي الصباح وهي المساء وهي الفقر والغنى هي الأنهار وشواطيء البحار هي دين لهذا الشعب المولع بها شغفا هذه ليست مبالغة ولا مهارة في تعبير بل هي حقيقية دامغة وقد عبر يوم
الصورة
طارق القزيري مدير عام قناة ليبيا الرياضية
لم يسبق مطلقًا لمنتخب جمع 4 نقاط، أن خرج من الدور الأول لكوبا أميركا، لكن البرازيل حتى بنقاطها الأربع بعد مباراتين، باتت تهدد كوبا أميركا، التي هجرها الجمهور، وإذا استمر السامبا على هذا النحو، فالخروج من الأدوار المتقدمة، سينهي جماهيرية البطولة
الصورة
علاقة المنتخب الليبي بتصفيات بطولة أمم أفريقيا لكرة القدم علاقة قديمة ومحاولات بلوغ حلم التأهل بدأت مبكرًا قبل أكثر من خمسة عقود ومضى على انطلاق حكايتها أكثر من نصف قرن وتحديدًا بعد مضى أحد عشر عامًا على انطلاق نسختها الأفريقية الأولى عام 1957 والتى
الصورة
في فرنسا وبعد العروض القوية التي قدمتها منتخبات السيدات في مونديالهن تتعالى الأصوات للمطالبة برفع القيمة المالية المخصصة من قبل الفيفا، والبالغه 30 مليون يورو. وتطالب اللاعبات بالمساواة مع الكرة الرجالية وتطبيق نظام الاحتراف الكامل. يذكر أن الاتحاد
الصورة
في الوقت الذي تتجهُ فيهِ الأنظار صوبَ القاهرة حيثُ بطولة أممُ أفريقيا لكرة القدم السبت المقبل، سيكتفي الجمهور الليبي بالمشاهدة فقط متجرعًا مرارةَ الحسرةِ عن منتخبٍ اعتاد الغياب عن المحفل الأفريقي الكروي الكبير، ولم يتخلص من متلازمة الإخفاق الأفريقي
الصورة
طارق القزيري مدير عام قناة ليبيا الرياضية
تأتي التشكيلات بما لا يشتهي التكتيك، يصح أن يقال هذا عن الأرجنتيني ليونيل سكالوني، الذي وجد فريقه يلعب بطريقة لا يريدها، ولم يبشر بها منذ قدومه، بلافتة المدرب المؤقت. منذ بدايته مع منتخب بلاد الفضة، اعتمد المدرب عقب نكسة المونديال، على اللعب المباشر،
الصورة
علي النويصري
لا يجرؤ عاقل أن يشك في أنك أفضل من لعب كرة القدم.. أنك من جعل المعادلة تتغير. أن كرة القدم هي من تلهث لإرضاك. كيف لا.. فأنت من زاد الشهرة ولمع البريق. كيف لا وأنت من جعلها تفرح من جمال أداءك.. بل من دلالك لها. فقط حولتها أنت من كرة جري إلى متعة
الصورة
لست متأكدًا أن "الكاف" طرح قرار إعادة مباراة الترجي مع الوداد في نهائي دوري أبطال أفريقيا للتصويت، ولا أعتقد أن هناك صوت ليبي ذهب لصالح المغاربة ومثلما جاء في القرار أن الإعادة سببها انعدام الظبط والربط والنظام داخل الملعب وهذا ما أغضب يوسف الشاهد
الصورة
طارق القزيري مدير عام قناة ليبيا الرياضية
اهتمت الصحف العالمية والمحللين بالظهور الأول للمنتخب البرازيلي في افتتاح كوبا أميركا 2019 أمام بوليفيا، وبالتأكيد كان استحضار المونديال ومواجهة بلجيكا هي المعيار الأساسي لتقييم الفريق الذي ارتدى الأبيض، بعد عقود من هجره تخليدًا لذكريات ما مضى. وكما
الصورة
كشفت مبارة الترجي التونسي مع الوداد المغربي عن قصور وكشف للمستور عن خلل وتربيطات ولوبيات وقوى تتصارع على النفوذ مما دفع بسيد الفيفا ليقول إن هناك مشاكل وصعوبات داخل الكاف لم يشر لها بشكل مباشر وصريح لكنه أراد أن يقول إن الملغاشي أحمد أحمد لم يملأ
الصورة
علي النويصري
عبر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جان انفنتينو، عن مخاوفه من وضع الكرة الأفريقية.. وبالتحديد حال اتحادها القاري.. خاصة بتأكيده أن هذه الوضعية تقلقه وتقلق الفيفا، وطلب العديد من الاتحادات الإفريقية التدخل. ما قاله كلام في حد ذاته مخيف، خاصة أنه يصدر
الصورة
علي النويصري
الاعتراف بالخطأ هو من سمات الشجاعة.. ومن أول أسباب العمل علي تصحيح ما عطب من أمور.. هو شجاعة لان فيه ايمان بوجوب التغير والمضي قدما في إصلاح.. هكذا هو ...وهكذا هي سيماته فهل يوجد عندنا .. هل نعرفه الاعتراف بالخطاء من زمن والجميع يعدد الأخطاء ومن
الصورة
تقنية الـvar أو التحكيم بالفيديو، والتي بدأ العمل بها مؤخرا في مختلف البطولات الأفريقية والعالمية من أجل التواصل مع الحكم الأول وتسهيل مهمته، ومنح الحكم على أرض الملعب الفرصة لتصحيح قراراته، يبدو أنها أصبحت جزء من المشكلة وليس جزء من الحل. هذه
الصورة
ربيع الدهان
تشارك ليبيا فى دورة الألعاب الأفريقية الشاطئية الأولى "سال 2019" التى تقام بجمهورية الرأس الأخضر منتصف شهر يونيو الجاري. رحلة البعثة الليبية استغرقت أكثر من عشر ساعات انطلاقا من العاصمة طرابلس إلى مطار تونس قرطاج ومنه إلى الدار البيضاء ثم غينيا بيساو
الصورة
كنت أعتقد أنني أعلم بما يكفي عن دور الرياضة وأهميتها في جمع شريحة كبيرة من الشباب والترقيع قدر المستطاع من الشرخ الاجتماعي الذي سببته الأحداث الاستثنائية الراهنة في البلاد. ولكنني تفاجأت كثيرا بحجم النشاط الرياضي بمختلف مجالاته خلال أيّام وليالي شهر
الصورة
علي النويصري
يعلم الجميع ما نمر به الآن من أحداث وظروف أوقفت لعب كرة القدم لم يعد هناك نشاط الآن توقفت عجلة الدوري.. لا مشاكل الآن لا شكوى من حكام ولا تأجيل ولا تقارير ولا ضرب ولا عطب ولا خراب لأن الخراب خارج الملعب هو السائد الآن ليس هناك صراعات كروية حالية
الصورة
مُنتشياً بثلاثيته في شباك سويسرا، و مدعوماً بجماهيره، و مناصريه، على ملعب دراغاو "التنين"، الذي شَهِدَ بداياته المبكرة ... يطمحُ القائد، و النجم البرتغالي: كريستيانو رونالدو، بالظَّفَرِ بثاني ألقابه القاريَّة، بعد تتويجه مع منتخب بلاده بطلاً لأوروبّا