إرسالات مباشرة 

الصورة

إرسالات مباشرة 

الرابط المختصر

السب والشتم والقذف المتواصل عبر المنصات المختلفة، وإبراز التمييز الواضح في المجاهرة بالعداء، كل ذلك يمثل خطابا للكراهية لا يجني نفعا، ولا يحصد زرعًا ولا يحقق أدنى فائدة سوى بث التفرقة بين أبناء الوطن.

الإعلامي والصحفي الحقيقي، يجب أن يكون متزنًا ويطرح رؤيته في إطار راقي وبعيدًا عن التجريح والإساءة، ويشخص الحالة ويجد الحلول من تلك الرؤية، وأن يحذر الوقوع في منزلقات الفتنة والتمييز.

الاستمرار في التعدي والتمادي وتقديم قالب نمطي مخالف لما نادت به مواثيق الشرف الإعلامي والصحفي، من شأنه أن يعزز ويسهل سبل النفور والعزلة تجاه ما تقدمه من بضاعة غير مستصاغة.

يتوجب علينا دائمًا الحرص والانتباه إلى عدم الانحدار إلى هذا المستوى المتدني في الطرح أو التفكير قيد أنملة، وسنكون حذرين من التهور والنزول إلى منازلات ومناكفات عقيمة لا تغني ولا تسمن من جوع.

كل الاحترام والتقدير لمن انتهجنا من خلالهم أبجديات وأساسيات الإعلام والصحافة النبيلة، وتعلمنا الحفاظ على المبادئ السامية التي تنادي بضرورة النقد البناء وعدم التجريح والسب والقذف والتمييز.

أضف تعليقك