الصحافة الرياضية والرأي العام الرياضي

الصورة

الصحافة الرياضية والرأي العام الرياضي

الرابط المختصر

من الخطأ أن نعتقد أن الصحافة الرياضية هي وحدها صانعة الرأي العام الرياضي في أي مجتمع فالأصح من ذلك أن يُقال أن الصحافة الرياضية تؤثر في الرأي العام الرياضي وتتأثر به في نفس الوقت. وبعبارة أخرى أن الصحافة الرياضية تقود الرأي العام الرياضي وتنقاد له ولكن هذا لا ينفي أن الصحافة الرياضية سواء الورقية أو الإلكترونية (( الرائجة حاليا)) ما زالت إلى الآن تعتبر من أقوى وسائل الإعلام الرياضية بل وأقدرها على التأثير في الرأي العام الرياضي وتوجيهه ،
( وإن كنا في ليبيا الان نتابع موضوعات الصحافة عبر صفحات ومنشورات الأقلام الصحفية وبعض الصفحات الرسمية) ..
وتؤثر الصحافة الرياضية في الرأي العام عن طريق الأشكال الصحفية لموضوعات الصحافة الرياضية المختلفة مثل الخبر تارة والتعليق أو العمود تارة وعن طريق الأحاديث والتحقيقات الصحفية الرياضية تارة أخرى وعن طريق الصورة والرسوم الكاريكاتورية آخر الأمر.

ولذلك ينبغي أن تتوخى الصحافة الرياضية الصحة التامة في نشر الخبر الرياضي، غير أن الخطأ الكبير الذي قد تقع فيه بعض الصحف الرياضية هو الميل أحياناً إلى تحريف بعض الأخبار الرياضية وقد تبالغ في هذا التحريف فتجعل منه تزييفاً للخبر وفي هذا خطراً على الصحافة الرياضية من جهة وعلى القارئ من جهة أخرى.

إن أول ما ينبغي أن يحفظه الصحفي الرياضي من المبادئ الصحفية هو المبدأ القائل بأن الخبر ليس ملكاً للصحيفة وليس ملكاً للرأي العام الرياضي، ولكنه ملك للحقيقة فقط. ومعنى هذا أن الصحيفة الرياضية ليست حرة في أن تنشر الخبر بالطريقة التي تحلو لها، ولكنها مقيدة بتحري الدقة والصدق والأمانة والنزاهة والموضوعية في نشر الأخبار الرياضية.

إن المقال الافتتاحي في أي صحيفة رياضية هو الخبر الخاص بها ومن داخل هذا الخبر الخاص تتحدث الصحيفة أو المجلة إلى قرائها وتؤثر في أفكارهم وميولهم بالطريقة الخاصة بها.

كما تعتمد الصحافة الرياضية الحديثة على الصورة والرسوم في التأثير داخل الرأي العام الرياضي ذلك أن الصورة تُغني عن مئات الكلمات التي يمكن أن تُقال، وكذلك الرسوم الكاريكاتورية تُعد سلاحاً قوياً من أسلحة الصحافة الرياضية الحديثة، فرسماً واحداً من هذا الفن الصحفي يُشيع جواً من السخط أو الرضا عن شيء معين أو شخصية معينة لا تستطيع فنون القول الصحفي كلها أن تفعله إلا بعد جهد مُضني وكبير.

من هنا ولكي تساهم صحافتنا الرياضية في تكوين وتوجيه الرأي العام الرياضي لا بد من التنويع في استخدام الأشكال الصحفية لموضوعات الصحافة الرياضية المختلفة مثل: الخبر والمقال والتعليق والنقد الرياضي، الحديث، التحقيق، التقرير الصحفي الرياضي، إضافة إلى الصورة الصحفية الرياضية والرسومات الكاريكاتيرية.

أضف تعليقك