بدون فائدة

الصورة
الرابط المختصر

سيتم إيقاف الدوري منتصف الشهر الجاري بناء على طلب الجهاز الفني، وليتحول المنتخب إلى تونس في تجمع سيكون منقوص من اللاعبين المحترفين وبعض اللاعبين المحليين.

للوهلة الأولى لا تبدو هناك فائدة مرجوة من هذا التجمع، فحتى المباريات الودية سيجد القائمون على المعسكر صعوبة في توفيرها.. فلماذا في هذا التوقيت؟ وماذا سيستفيد الجهاز الفني من هذا التجمع الأعرج الذي يخلو من جل اللاعبين الذين سنعول عليهم؟

نقطه أخرى.. لا يجب أن يتم اللعب في التشكيلة الرسمية، بمعنى لا يجب أن يكون التغيير كبير حتى لا يحتاج المدرب إلى الوقت والانسجام مركز أو اثنين بالكثير "موش أكثر عودة إلى المعسكر".

 أنا أضم صوتي إلى بعض المدربين الذين طالبوا باستمرار الدوري، وتأجيل التجمع الأول لعدم وجود فائدة من إقامته.

أضف تعليقك