بين ماني ومحرز

الصورة
الرابط المختصر

الاثنان في النهائي والاثنان يرتديان شارة رئيس الفريق ويلعبان في البريميرليغ تنافسا على بطولته رياض اختار دقيقه قاتلة وسدد وين ما يسكن مارد الفوز الذي استفاق من غفوة كرته الملعونة التي صعقت الحضور.

نهائي المجموعة الواحدة في كلاكيت ثاني مرة وماني قاد بلاده أبعد التوانسة من طريق الداقرة وغير مسار نسر قرطاج إلى المركز الشرفي.

مبروك للجزائر الوصول والعبور والمرور أداء بالمسطرة وكما جاءت في الكتاب، والسنغال وصلت لأنهم التيرنقا كافحوا وفتحوا باب النهائي

لم يبقى إلا القليل يالخضرة وأعتقد أن كل العرب يرددون

معاك يالخضرة

أضف تعليقك