جائحة كونية...

الصورة

جائحة كونية...

الرابط المختصر

وباء (الكورونا) لم يفصل على مقاس شخص أو مجموعة بعينها؟ ولم يستثني أحداً من الناس!

(إيطاليا) التي أصبحت المتضررة الأولى في العالم من هذا الفيروس بعد انحساره في الصين!

هذه الدولة فجعت بفقدان الآلاف من رجالها ونسائها منهم من لقي حتفه ومنهم مازال يكابد ويعاني من ويلات المرض! وليس آخرهم مدافع منتخب إيطاليا وفريق الميلان سابقا (باولو مالديني) ونجله الأكبر (دانيال) اللذان أصيبا بهذا المرض!

جمهور اللازوردي وعشاق الميلان وبنبرة حزن باكية خاطبوا رمزهم قائلين: (قاوم ولاتستسلم نعرفك مقاتلا يامالديني).

لا تستهينوا والتزموا صغارا وكبارا بحظر التجول والتزموا بيوتكم وبالنصائح والإرشادات فهي لمصلحتكم جميعا.. عافانا الله وإياكم من شرور المرض ومن مكائد وأهوال المحن..

أضف تعليقك