حكاية كل موسم

الصورة
الرابط المختصر

بتغيير المسؤول يذهب واحد ويأتي الثاني، ومع كل قادم جديد نعتقد أن الجديد يأتي مع الجديد، وأن سلبيات وأخطاء الماضي لن تتكرر، وأن الدرس انتهى لأن المسؤول حفظه عن ظهر قلب واستفاد وبالتالي لن يقع في خطأ حدث من قبل وبالتالي فإن معالجة السلبيات بنداء من أخذ العبر لقرارات سابقه ثبت فشلها.

قلنا إن أخطر ما يواجه المسؤول هو التردد والتأجيل في حسم ووضع حلول للمشاكل لأن من شأن ذلك تفاقم المشكلة ودخول عناصر ومعطيات تعقد الملف.

وأبدا لا أنصح مسؤول يؤجل ويفتح الباب أمام التأويلات وتشابك أطراف الموضوع عندها يضييع المفتاح على الرغم من أن كل شيء واضح.

أضف تعليقك