حكم ينقذ لاعب

الصورة
علي النويصري

حكم ينقذ لاعب

الرابط المختصر

هذا لو حدث في مكان آخر لأخذ أكبر أهمية..وربما لو حدث أيضا في زمن مختلف لكان صداه أكبر .. نعم هذا اكيد.. ولكنه حدث في ليبيا في مدينة شحات وكان بطله حكم مخضرم تفوق في تلك اللحظة على نفسه وعلى كل الظروف لينقذ حياة اللاعبا الصغير من لاعبي نادي الصداقة.

هكذا كانت القصة.. وهكذا كان عادل العلمي الحكم الرائع والإنسان النبيل، بل والمسعف الذكي الذي قدم أروع درس وأجمل قصة.

أن يكون الحكم ملم بكل تفاصيل العلاج الطبيعي وكيفة التصرف في وقت الحاجة.. وأعطي معنى حقيقي للحكم الإنسان، خاصة في هكذا فئة عمرية التي تحتاج إلى خبرة كبيرة في التعامل مع الاعبين الصغار لأنها بمثابة صقل لهم وتعود على كل أجواء الملعب.

كان "العلمي" وكانت القصة.. وكان هناك فرح ونجاة اللاعب.. ألف شكر لك أيها الحكم الليبي المخضرم عادل العلمي.. ولن يفيك حقك أي شيء.. حتى تكريم الصداقة الجميل لك.. لأنك أعطيت أروع الدروس وأجمل القصص.. شكرا لك.. سنذكر هذا بكل عرفان.

أضف تعليقك