هم الدعم

الرابط المختصر

حكاية كل موسم أندية منتشرة في طول البلاد وعرضها فاقت الألف نادي فاتحة فمها تريد أموال تصرفها عمال علي بطال دون حسيب ولارقيب ولا حلول تبدو في الأفق، فقط مطالبات وهات يادولة.

وفي كل موسم يكبر الرقم ولأننا حكومتين ومصرفين فإن هناك من يأخذ من هنا وهناك، والسؤال هل يتم تسوية هذه المبالغ؟ أين تذهب، ولماذا لا يتم تحويلها إلى ملاعب ومقرات، لماذا يصر رؤساء الأندية علي أخذها؟ أليس من الأجدر أن يتم دمج الأندية ووضع حد لهذا التوسع الرهيب في منح التراخيص، وما هو دور رؤساء الأندية اللذين ينتظرون الدعم.

دام فضلكم نحتاج إلى ملاعب، إلى أندية نموذجية، إلى رياضة المدارس، إلى الكثير من العمل، نحتاج إلى قرار جرئ يضع حدا لهذا الهم اللذي تحول إلى عادة سيئة، 
الدعم أو الإيقاف.

أضف تعليقك