الوداد المغربي يرفض قرار تتويج الترجي التونسي بطلا لأفريقيا.. ويبدأ التصعيد

الوداد المغربي يرفض قرار تتويج الترجي التونسي بطلا لأفريقيا.. ويبدأ التصعيد

الصورة
الرابط المختصر

يرفض نادي الوداد البيضاوي المغربي فكرة الاستسلام بشأن ملف نهائي دوري أبطال أفريقيا الذي جمعه قبل نحو شهرين أمام منافسه الترجي التونسي على ملعب رادس ويعتزم التصعيد على كل الاتجاهات.

وكان الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "الكاف" قد أعلن منذ أيام عن تتويج الترجي بطلا لأفريقيا واعتبار الوداد منسحبا وفرض غرامة عليه بعد سلسلة من الشكاوى بين الفريقين سواء على المستوى القاري أو الدولي.

واشتعلت  أزمة نهائي أفريقيا منذ رفض الوداد المغربي استكمال لقاء الإياب أمام الترجي التونسي في نهائي البطولة على ملعب رادس، بعد إلغاء هدف لصالحه ومطالبة الحكم بكاري جاساما باللجوء لتقنية الفيديو التي ثبت بعد ذلك تعطل العمل بها.

وألغى جاساما اللقاء، ليعلن الكاف تتويج الفريق التونسي باللقب. وتم عقد جلسة طارئة للمكتب التنفيذي للكاف في فرنسا بعدها وصدر قرار بإعادة اللقاء في ملعب محايد، ليقدم الترجي شكوى رسمية في المحكمة الرياضية الدولية، التي ألغت القرار، قبل أن يعلن الكاف الأسبوع الماضي الترجي بطلا لأفريقيا.

 

 

ولكن الوداد يرفض كل ذلك وحمل مسؤولوه دفوعات جديدة إلى لجنة الاستئناف التابعة للكاف، تستند أولا إلى الطعن في أحقية لجنة الانضباط التي أصدرت حكم تتويج الترجي في أن تكون صاحبة اختصاص في هذا الملف، مطالبين بإحالته إلى لجنة المسابقات.

كما يطالب الوداد بالعودة إلى تقريري الحكم الجامبي بكاري جاساما ومندوب النهائي الموريتاني أحمد أويحيى والتي أشارت لانتهاكات ارتكبها الترجي ومسؤولوه خلال النهائي بالإضافة إلى الجدل حول تقنية الفار التي غابت عن المواجهة.

وأكدت مصادر  بالنادي المغربي أنه يصر أيضا على طلب شهادة رئيس الكاف أحمد أحمد، الذي قال في أكثر من مناسبة عن تلقيه تهديدًا مصدره رئيس الترجي حمدي المدب باندلاع ثورة في ملعب رادس ما لم يمنح ناديه الكأس.

وأضافت المصادر أن الوداد لن يفقد الأمل في القضية إذ لا يستبعد اللجوء لهيئات رياضية دولية أخرى في حال لم تنصفه لجنة الاستئناف وتحكم له بإعادة النهائي أو ما تبقى منه بعدما توقف عند حدود الدقيقة 58.

أضف تعليقك
ذات علاقة