منتخب تونس للكرة المصغرة يرد على اتهام لاعبيه بـ"السرقة" في أستراليا

منتخب تونس للكرة المصغرة يرد على اتهام لاعبيه بـ"السرقة" في أستراليا

الصورة
الرابط المختصر

نفى لاعبو المنتخب التونسي الأول لكرة القدم المصغرة واقعة سرقة أحذية رياضية تبلغ قيمتها مئات الدولارات من أحد المتاجر بأستراليا.

وكشفت تقارير صحفية أسترالية أن أعضاء في المنتخب التونسي، كانوا يتسوقون في إحدى محلات بيع التجهيزات الرياضية في أستراليا، حيث اتهموا بالخروج من المحل دون تسديد ثمن الأحذية الرياضية.

من جانبه، نفي عمر نصري لاعب المنتخب التونسي لكرة القدم المصغرة سرقة الأحذية الرياضية، قائلا: "ما حدث هو أننا دخلنا إلى المحل، حيث قال لنا رئيس البعثة إن كل واحد منا لديه مبلغ معين من أجل شراء شيء ما".

وأردف: "لم يسرق منا أي شيء...كنا ننتظر رئيس البعثة من أجل أن يسدد ثمن ما كنا نجربه (من أحذية)".

وكان صاحب المحل قد أكد أن أشخاصا يرتدون سترات تحمل اسم تونس وشعار منتخب كرة القدم المصغرة قاموا بسرقة 9 أحذية بقيمة 2500 دينار.

وأشار إلى أنه تحدث مع المعنيين بعد الانتباه إلى الحادثة، لكنهم أنكروا قبل يقوموا بإرجاع 8 أحذية بعد إعلام الشرطة المحلية.

أضف تعليقك
ذات علاقة