بالفيديو والصور| الكرة الطائرة الليبية إفريقيًا.. قليل من الإمكانيات كثير من الإبداع

بالفيديو والصور| الكرة الطائرة الليبية إفريقيًا.. قليل من الإمكانيات كثير من الإبداع

الصورة
الرابط المختصر

قالوا قديمًا "الإبداع لا يحتاج إلى كثير من الإمكانيات.. هو قليل من الأدوات وكثير من الخيال"، وهو ما ظهر جليًا خلال التمثيل المشرف للكرة الطائرة الليبية، والتي حلقت في سماء إفريقيا، بحصادها المميز ببطولة الأندية الأبطال، التي احتضنتها الصالة المغطاة للنادي الأهلي المصري، خلال الفترة من 31 مارس إلى 11 أبريل.

 

وشارك في هذه البطولة كل من: "الأهلي وسموحة السكندري من مصر، ومن ليبيا 4 فرق، وفريقين من الجزائر وهم أولمبيك ميليه وبرج بوعريريج، ومثلهما من كينيا وهما الخدمات العامة والسجون، وفريقين من إثيوبيا وهما الأسمنت وولايتا ديتشا، ومثلهما من أوغندا وهما جامعة أوغندا ونيمو ستار، وجامعة زيمبابوي، ومن رواندا فريق Gvc، والشرطة من بتسوانا، ومن غينيا فريق فاج، وفريق روكينزو من بوروندي، وإنتر كلوب من الكونغو، وفاب الكاميروني وإنجيز الإيفواري".

وبالرغم من حالة عدم الاستقرار التي تعيشها الرياضة الليبية، هذا الموسم، وقلة الدعم وضعف الإمكانيات، وفترة الإعداد غير الجيدة لكثير من الفرق الليبية، إلا أن أندية الأهلي طرابلس والسويحلي وآساريا والاتحاد المصراتي، نجحوا في ترك بصمة واضحة بالبطولة، وانطباع جيد لدى كل المهتمين برياضة الكرة الطائرة بالقارة السمراء.

وبعد أن كانت الفرق الليبية تبحث عن التمثيل المشرف، إذا بها تحقق الإنجاز تلو الآخر، ليدخل فريقين من ليبيا، ضمن أندية المربع الذهبي، والتي تكللت في النهاية بحصد الأهلي طرابلس لبرونزية البطولة، على حساب شقيقه السويحلي، الذي جاء بالمركز الرابع.

كما نجح الاتحاد المصراتي في احتلال المركز الخامس بعد فوزه على نيمو ستار الأوغندي، فيما جاء آساريا بالمركز الثامن، في بطولة شارك فيها 21 فريقًا.

وبات الجميع يتساءل حول كلمة السر وراء المستوى العالي والمميز، التي قدمته الطائرة الليبية، خاصة أن نتائجها المميزة جاءت في ظل أوضاع أمنية غير مستقرة تشهدها البلاد بالفترة الحالية، وهو ما يؤكد أن الرياضة الليبية، تمرض ولا تموت، طالما يحمل كل لاعب ليبي بين جنباته حماسة وعزيمة وإصرار.

أضف تعليقك