"عمروش" مدرب الفرسان السابق يكرر هروبه مع بتسوانا ويفشل في تصفيات مونديال 2022

"عمروش" مدرب الفرسان السابق يكرر هروبه مع بتسوانا ويفشل في تصفيات مونديال 2022

الصورة
الرابط المختصر

أخفق المدرب الجزائري عادل عمروش، المدير الفني السابق لمنتخبنا الوطني الأول، في التأهل مع فريقه الحالي منتخب بوتسوانا للدور الثاني من التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم 2022 بعد الخسارة أمام منتخب مالاوي .

وأقصت منتخب مالاوي نظيره منتخب بتسوانا بهدف نظيف في المباراة التي جمعت بينهما، مساء اليوم الثلاثاء، ضمن منافسات إياب الدور التمهيدي من التصفيات بعدما انتهت مباراة الذهاب السبت الماضي بالتعادل السلبي.

ويضاف إلى فشل عمروش، طلبه من اتحاد الكرة البوتسواني فسخ عقده قبل مباراة اليوم المصيرية بسبب تلقيه عرض لتدريب نادي أورلاندو بايرتس الجنوب أفريقي والذي كان يتولى تدريبه المدرب الحالي للزمالك المصري، الصربي ميلوتين سريدوفيت ميتشو.

ويتضح أن ما قام به عمروش أصبح فعلا متكررا خاصة بعدما ترك منتخبنا الليبي الأول في شهر أكتوبر الماضي في خضم التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى كان "2019" والتي استضافتها مصر.

وغادر المدرب الجزائري معسكر فرسان المتوسط  والذي أقيم حينها في تونس، بدون إذن. وكان المنتخب يستعد وقتها لخوض مباراتي الجولة الثالثة والرابعة أمام منتخب نيجيريا.

وأثر رحيل عمروش بهذه الطريقة بالسلب على اللاعبين وخسرت ليبيا مواجهتي نيجيريا ذهابا وإيابا وأصبحت مهمة الوصول إلى كان 2019  شبه مستحيلة حتى خرج فرسان المتوسط في الجولة الأخيرة أمام جنوب أفريقيا.

يذكر أن منتخب ليبيا كان يحتل صدارة المجموعة الخامسة برصيد أربع نقاط، قبل مواجهتي نيجيريا. وجاءت  جنوب أفريقيا في المركز الثالث تليهما نيجيريا وأخيرا سيشيل.

 

أضف تعليقك
ذات علاقة