رونالدينيو يقترب من مغادرة الإقامة الجبرية والعودة للبرازيل

رونالدينيو يقترب من مغادرة الإقامة الجبرية والعودة للبرازيل

الصورة
الرابط المختصر

كشفت شبكة  ESPN العالمية أن النجم البرازيلي السابق رونالدينيو، أصبح قريبا من الخروج من الإقامة الجبرية التي استمرت لمدة 4 أشهر في أحد فنادق باراجواي، على خلفية قضية تزوير جواز سفره.

وقالت الشبكة في تقرير لها اليوم السبت، أن السلطات في باراجواي باتت على استعداد لمناقشة التسوية التي قدمها محامو رونالدوينيو من أجل إخراجه من الإقامة الجبرية خلال أغسطس الجاري.

وأشارت الشبكة العالمية إلى أن محاميي رونالدينيو حاولوا في وقت سابق عقد تصالح مع الشرطة والقضاء ودفع مبلغ إضافي كتعويض من أجل الخروج من إقامته الجبرية، لكن السلطات رفضت طلبه.

يشار إلى أن أن شرطة باراجواي أعتقلت رونالدينيو البالغ 40 عاما، مع شقيقه روبرت أسيس دي مورا مطلع شهر مارس الماضي، بسبب دخول البلاد بجوازات سفر مزورة.

وقد غادر نجم منتخب البرازيل، المتوج بلقب بطل كأس العالم 2002، وأخوه السجن بعد دفع كفالة قدرها 800 ألف دولار لكل منهما، ولكن تم وضعهما تحت الإقامة الجبرية.

أضف تعليقك