يونس الشلماني 

الصورة

يونس الشلماني 

الرابط المختصر
جميع عشاق ومتابعي كرة القدم بدون استثناء، شاهدوا فضيحة الجمعة، وبالأحرى فضيحة الموسم التي نزلت كالصاعقة على أبناء كتالونيا وعشاقهم في أنحاء المعمورة. ثمانية أهداف كاملة أحرزهم البافاريون في شباك
جميع عشاق ومتابعي كرة القدم بدون استثناء شاهدوا فضيحة الجمعة وبالأحرى فضيحة الموسم، التي نزلت كالصاعقة على أبناء كتالونيا وعشاقهم في أنحاء المعمورة. ثمانية أهداف كاملة أحرزها البافاريون في شباك
بعد سبات طويل، خرج المكتب التنفيذي للاتحاد الليبي لكرة القدم، وأعلن عن موعد انطلاق الدوري الليبي لكرة القدم. فرح من فرح واعترض من اعترض، ولكن يبقى التاريخ المعلن هو الموعد المبدئي للعودة. السؤال
أصوات عديدة تتحدث على ضرورة إيقاف الدعم المالي الذي يقدم للأندية من الدولة في شكل أموال فجلها تذهب لرياضيين كرة القدم المحليين الذين زادت أسعارهم بشكل مبالغ فيه وكذلك المحترفين الذين تجلبهم
كلمة ليبية تقال في جزء من وطننا الحبيب، يقصد بها احتمالية الشيء ولكن في حالة عدم الدراية والعلم به، شرح ومعنى هذه الكلمة بدأت بها مقالي لأنها ستكون هي بطلة قصتي اليوم. رئيس أحد الأندية الليبية،
سمعت كما سمع الكثير عن بعض التسريبات والإشاعات التي تتحدث على استبعاد أنديتنا من البطولات الأفريقية الموسم القادم، وذلك لعدم إقامة دوري لمدة موسمين متتالين كما تنص لوائح الاتحاد الأفريقي. الغريب في
في الفترة الأخيرة ظهرت الكثير من الظواهر التي أثرت وبشكل كبير على حالة الاحتقان في الوسط الرياضي بين أندية المدينة الواحدة، وكذلك بين الأندية المتنافسة بشكل عام. ولعل أبرز هذه الظواهر هي اختيار
بين أول وزير رياضة للدولة الليبية الحاج أحمد صويدق -أطال الله في عمره- وحتى آخر وزيري في الحكومتين الدكتور بشير القنطري والأستاذ سالم بوزريدة، جاء عشرات الوزراء أو الأمناء وسمهم ما شئت لم نر منهم
الكثير من الجدل حدث عندما تم اختيار فوزي البنزرتي لتدريب منتخب الفرسان، فبعضهم انتقد طريقة التعاقد ومكانه، وبعضهم انتقد الاختيار من أساسه، والبعض الآخر كان انتقاده للتوقيت، ورابعهم انتقد تهميش لجنة
من منا لا يعرف الكبدة السمحة الموجودة في المرادي قمرت، بالصدفة كنتُ أشاهد لقاء مرئي لمدرب عام المنتخب المصري السابق أسامة نبيه، وفي إجابته على سؤال للمذيع حول كيف يتم استدعاء اللاعبين الدوليين للمنتخب
أحد روؤساء الأندية اتصل بلاعب ومدرب قديم ولديه اسم في لعبته الجماعية، حدثه أنه سيتم اختيار مكتب تنفيذي جديد في لعبتكم وأمامي مرشحين اثنين، وطلب منه النصيحة لاختيار الشخص الأفضل فجاوبه صديقنا المدرب
احتفل، اليوم، أبناء المشوار بالعيد 73 لتأسيس النادي الأهلي أو نادي الوطن كما أطٌلق عليه عند التأسيس هذا النادي الذي خرج من رحم جميعة عمر المختار التاريخية التي كانت تناضل من أجل الوطن والمواطن منذٌ