اخبار الرياضة الليبية

الترهوني بعدالإيقاف و الاستقالة: ساومونى و لم اقبل الرشوة.. و المباراة تمت تحت تهديد السلاح

فجر حكم الرايه عصام الترهوني، حكم مباراة الاتحاد وأهلي بنغازي التي شهدت جدل تحكيمي كبير، مفاجأة من العيار الثقيل قد تطيح بالقائمين على كرة القدم الليبية في الساعات القليلة المقبلة.

وأصدر الحكم الدولي بيانًا رسميًا عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» قال فيه: «السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. لي أخوتي وأبناء مدينتي ابناء مدينة بنغازي عامة وإلى جماهير الأهلي وإدارة الأهلي خاصة أقدن إعتذاري لكم عن الأخطاء التي حدثت في مباراتكم مع الاتحاد في ملعب طرابلس».

وتابع الترهوني: «اتكلم عن نفسي فقط أقسم بالله العظيم أني لم أقبض أي رشوة من أي حد.. نعم تم مساومتي وتم تهديدي وكانت هناك ضغوطات كبيرة ضدي وهذا سبب الأخطاء لي تسببت فيها اما أني اقبل رشوة لا والله لم أقبل فقط كانت هناك ضغوطات كبيرة علينا من قبل الاجهزة الأمنية المتواجدة في الملعب».

وأوضح: «اما عن ركلة الجزاء أقسم بالله العظيم اني مستغرب منكم في الإعلان عنها ولم اشترك في اتخاذ أي قرار بخصوص ركلة الجزاء، وتابع أنا الأن متواجد في بنغازي ومستعد أن أحلف على كل حرف كتبته وقلته، مع العلم أني قدمت استقالتي للجنة التحكيم وهذا قراري النهائي».

وأضاف: «أتمنى من كل من هاجمني أن يضع نفسه مكاني كيف سيتعامل مع ضغوطات والتهديدات والسلاح في وجوهنا قبل بداية المباراة وبين الشوطين.. يشهد عليا الله أني لا أكره ولا أحقد على أي نادي ولا على أي مؤسسة نادي الأهلي من أكبر الأندية في ليبيا أكن لها كل الإحترام والتقدير ونتمنى قبول اعتذاري».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى