اخبار الرياضة الليبية

الصحفي خليل بن دردف يستذكر المرحوم ” عقيلة بالعون “

نحن سعداء بفريق سينافس على الدوري 

تحدث لموقع ريميسيا الصحفي الرياضي “خليل بن دردف ” حول مقر النادي الأهلي بنغازي في حي الزيتون ، و عن اليوم الأول لتدريبات فريق كرة القدم بلملعب المرحوم “عقيلة بالعون ” ، بعد عودته من تونس و خروجه من دوري أبطال إفريقيا أمام فريق الترجي التونسي .

و قال بن دردف عن مباراة الإياب مع الترجي  “إن المواجهة  ستظل عالقة  في التاريخ من حيث أثرها الحزين و المفرح في آن واحد ، قد كسب النادي فريقا مميزا سيكون منافس قوي على لقب الدوري الليبي ، أما الأمر المحزن هو ما حدث من حكم المباراة و الحكم المساعد لأنهما تسببا في خروج الأهلي من المنافسة دون وجه حق “.

عندما ندخل النادي تراودنا ذكريات 2000 المؤلمة 

و عن الأجواء التي شهدها مقر النادي الأهلي بنغازي في حي الزيتون أثناء تدريبات فريق كرة القدم عبر  خليل بن دردف عن سعادته و فخره باللوحة الجميلة التي رسمها جمهور النادي على مدرجات الملعب و محيط المقر .

و أضاف بن دردف ” إن عودة رواد النادي الذين تعدت أعمارهم ال65 عام إلى المقر كان لها أثر طيب في نفوس الجميع ، لكن الذكريات المؤلمة تراودنا فور دخولنا هذا المكان “، موضحاً أن الأول من سبتمبر عام 2000 كان يوما صعبا على الرياضة الليبية بشكل عام و النادي الأهلي بنغازي بشكل خاص ، حيث دُمِّر النادي بناءً على قرار اتخذه نظام الحكم السابق في ليبيا .

عقيلة بالعون اسم سيبقى في تاريخ الأهلي بنغازي 

من ناحية أخرى استذكر بن دردف دور المرحوم ” عقيلة بالعون ” الذي أُطلق اسمه على ملعب في النهوض بالنادي و قال ” إن الرجل كان من الرجال الذين استطاعوا الحصول على قطعة الأرض التي تأسس عليها النادي هنا في مقر الزيتون ، و قام أيضا بإحضار مستلزمات بناء الملعب و الأدوات بسيارته ” الفولكس ” .
و لم تتوقف أعمال ” بالعون ” حتى هذا الحد ، فقد واصل العطاء رفقة رواد النادي بقيامهم بأعمال النظافة لأرضية الملعب و إنشاء سور حوله و التعشيب أيضا ، حيث افنى المرحوم ” بالعون ” طيلة أيام حياته في خدمة النادي الأهلي بنغازي من دون أن يكون له وظيفة أساسية بالإدارة .

جدير بالذكر أن ملعب ” عقيلة بالعون ” شهد أعمال الصيانة و التحديث خلال الفترة الماضية و أصبح ملعبا يحمل كل المواصفات القانونية ..

زر الذهاب إلى الأعلى