اراء

المخدرات والرياضة

يحتفل العالم باليوم العالمي للمخدرات يوم يأمل فيه البشر في أن يتخلص هذا الكوكب من هذا المرض والوباء الفتاك اللذي صنعه البشر المخدرات لم تسلم منها الرياضه فكثيرا مانسمع عن ابطال سقطوا وانهت حياتهم هذه النبته اللعينه التي صارت تجوب البحار والفيافي والقفار لتفتك بالبشر دول تقتات من هذه النبته واليوم والعالم يحتفل بهذا اليوم ويقيم الندوات وورش العمل والهدف هو ثثقيف وتوعية الناس بمخاطر المخدرات وآثارها وتداعياتها لأنها عدوة الفرد والأسرة والمجتمع المخدرات فتكت بنجوم انساقوا وراء الاضواء ولم يجيدوا التعامل معها والشهرة جلبت السهر والسكر والعهر والمخدرات وانتهت بهم المأساة ادمان وضياع وتوهان التهموها فالتهمت واكلت وانهت مشوارهم من مارادونا الرهيب الملك إلي جسكوين الانجليزي إلي جورج بيست الايرلندي الساحر نجم اليونايتد هذه المخدرات وآثارها اليوم ولأن العالم يعي خطورتها فقد خصصت لها الأمم المتحدة يوما للمخدرات

عياد العشيبي

كاتب ليبي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى