أهم الأخبارالرياضة الليبية

المنتخب الوطني يواجه مصر اليوم تحت شعار لا بديل عن الفوز

يستعد المنتخب الوطني الأول اليوم لاستضافة نظيره المصري في تمام التاسعة مساءً بالتوقيت المحلي على ملعب شهداء بنينا بمدينة بنغازي، ضمن منافسات الجولة الرابعة “مرحلة الإياب” من المجموعة السادسة من التصفيات المؤهلة لكأس العالم  2022.

ولا بديل عن الفوز أمام المنتخب الوطني بقيادة الإسباني خافيير كليمنتي؛ من أجل استعادة صدارة جدول المجموعة من جديد.

وشهدت مباراة الذهاب في الجولة الثالثة خسارة المنتخب الوطني أمام شقيقه المصري بهدف دون ردٍّ؛ مما قلب موازين المجموعة حيث رفع منتخب الفراعنة رصيده الى النقطة السابعة، متصدرًا جدول الترتيب بينما تراجع المنتخب الوطني الى الوصافة برصيد ست نقاط.

وقدم المنتخب الوطني مباراةً قويةً على الجانب الدفاعي في ملعب برج العرب ولكنه من المتوقع أن تشهد مباراة اليوم تحرر في الجانب الهجومي، خاصة أن أي نتيجة غير الفوز اليوم على مصر لن تكون في صالح الفرسان.

منتخب مصر؛ ليس في الحالة المعروفة عنه ولا يزال يتعرف على المدير الفني الجديد كارلوس كيروش وهو ما ظهر في أدائه خلال مباراة الذهاب.

فوز المنتخب الوطني اليوم؛ سيجعله يستعيد الصدارة بفارق نقطتين مع الفراعنة حيث سيصل إلى النقطة التاسعة وسيكون قريبًا من التأهل للمباراة الفاصلة أم الخسارة فستسبب في اتساع لفارق مع شقيقه المصري إلى أربع نقاط وسيصعب مهمته في اللحاق به.

أما نتيجة التعادل؛ فستبقي الوضع كما هو عليه حيث سيظل الفارق بين المنتخبيْن نقطة واحدة ولكن قد يضر بهما في حال فوز أنغولا مجددًا على الغابون حيث سيشتعل الصراع في المجموعة السادسة.

ويحتلّ منتخب أنغولا المركز الثالث برصيد ثلاث نقاط بينما يأتي منتخب الغابون في المركز الرابع والأخير برصيد نقطة واحدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى