الرياضة الليبيةتغطيات خاصة

حدث في مثل هذا الشهر

زين العابدين بركان

تميز شهر سبتمبر بتواجد المنتخب الليبي الأول لكرة القدم في دورتين عربيتين خلال منتصف الستينيات بالقاهرة وخلال منتصف الثمانينيات بالمغرب كما سجل فريقنا الوطني حضوره فى دورتين متوسطيتين بتونس أواخر الستينات وجارتها الجزائر منتصف السبعينات وتميزت هذه المشاركات بتسجيل أرقام قياسية جديدة على مستوى التهديف والأهداف حيث دك نجوم منتخبنا شباك المنتخبات المنافسة له بسيل وحصة وافرة من الأهداف وسجلت أرقامًا لم تتكرر حتى الآن وتوج نجم الكرة الليبية الكبير وهدافها البارع علي البسكي بلقب هداف الدورة العربية بالقاهرة برصيد 13 هدفًا، وهذه حصيلة وحصاد هذه المشاركات.
الدورة العربية بالقاهرة
شارك فريقنا الوطني في منافسات الدورة العربية الرابعة بالقاهرة عام 1965 في رابع ظهور عربى له وخلال هذه الدورة استهل منتخبنا مشواره بانتصار كبير على حساب منتخب عمان كانت حصيلته ١٥ هدفًا دون مقابل تناوب على إحرازها كل من رباعية لهداف الفريق علي البسكي وثلاث ثلاثيات لكل من أحمد بن صويد والمهدي السوكني وحسن السنوسي وثنائية لأحمد الأحول وخسارة أمام منتخب السودان باربعة أهداف لهدفين أحرزهما كل من أحمد بن صويد والمهدي السوكني وفوز كبير على منتخب سوريا بستة أهداف لثلاثة أهداف سجلها كل من ثنائية لحسن السنوسي ومثلها للبسكي وهدف لكل من أحمد الأحول وديمس الصغير وفوز على لحج بنتيجة عشرة أهداف أحرز منها البسكي رباعية وثلاثية لديمس الصغير وهدف واحد لكل من أحمد الأحول والمهدي السوكني ومحمد بوغالية غير أن منتخبنا تعثر بعد ذلك وخسر بنتيجة كبيرة أمام مستضيف البطولة منتخب مصر بثمانية أهداف لهدف أحرزه علي البسكي ثم استعاد توازنه بفوز على منتخب فلسطين برباعية بفضل ثنائية لبن صويد وثنائية للبسكي ليحرز منتخبنا المرتبة الثالثة عربيًا ويكتفي بالقلادة البرونزية وسجل النجم والهداف الكبير علي البسكي اسمه كهدافا للبطولة العربية برصيد ١٣ هدفاً وقاد منتخبنا خلال هذه المشاركة المدرب اليوغسلافي بوزوفتش.


أول ظهور متوسطي بتونس
ثم عاد في مثل هذا الشهر سبتمبر من عام 1967 ليسجل منتخبنا ظهوره الاول في دورة ألعاب البحر الموسط بتونس واستهل مشواره بالدورة بخسارة بثلاثية أمام مستضيف البطولة منتخب تونس بثلاثية ثم خسارة أمام تركيا بهدف لصفر وأول تعادل امام اسبانيا بهدف لهدف أحرزه اللاعب حسن السنوسي في آخر مبارياته وقاد منتخبنا الوطني في هذا الظهور المتوسطى الأول المدرب الإنجليزي كيث سبور غنغ
ظهور متوسطي ثانٍ
وشهد مثل هذا الشهر من عام 1975 عودة منتخبنا الوطني للمرة الثانية في تاريخه للمشاركة في دورة العاب البحر الموسط بالجزائر عام 1975 وسجل منتخبنا فى هذه البطولة اول انتصار متوسطي له على حساب منتخب اليونان بهدف لصفر أحرزه لاعبه محمد العلواني ثم خسر أمام منتخب فرنسا بهدفين وعاد ليفقد نتيجة مباراته الثالثة أمام مستضيف البطولة منتخب الجزائر بهدفين لهدف أحرزه لاعبه مصطفى القزيري وخسارة ثالثة أمام مصر بأربعة أهداف لهدفين أحرزهما لاعبه محمد العلواني وتعادل في آخر مبارياته أمام منتخب تركيا بهدف لهدف أحرزه لاعبه مفتاح بن حامد وقاد منتخبنا في هذه البطولة المدرب الوطني الراحل عبد العال العقيلي.


انتصار أفريقي كبير
كما شهد مثل هذا الشهر من عام 2004 أكبر انتصار أفريقي لمنتخبنا وسجله على حساب ضيفه منتخب بنين في المباراة التي جرت بملعب طرابلس الدولي ضمن التصفيات الموحدة لبطولة أمم أفريقيا وكأس العالم أحرز رباعية منتخبنا كل من يونس الشيباني ونادر كارة ومرعى الرملي وأحمد سعد.
الدورة العربية بالمغرب
وشهد مثل هذا الشهر من عام 1985 عودة منتخبنا الوطني للظهور في الملاعب العربية بعد غياب دام قرابة 20 عامًا منذ آخر ظهور عربي له بالدورة العربية بالقاهرة عام 1965 حيث سجل تواجده مرة اخرى في منافسات الدورة العربية المغرب عام 1985 واستهل مسيرته بالبطولة بخسارة أمام منتخب العراق بهدفين فيما سجل أول فوز في البطولة على حساب منتخب سوريا بهدفين لصفر أحرزهما كل من فوزي العيساوي وساسي العجيلي وقاد منتخبنا فى هذه المشاركة العربية المدرب الوطني الهاشمي البهلول.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى