اخبار الرياضة الليبية

خاص.. رئيس اتحاد الكاراتيه يكشف لـ”ريميسا” تفاصيل خطته الشاملة لتطوير رياضة الكاراتيه بليبيا

أسفرت انتخابات الاتحاد الليبي للكاراتيه، التي جرت الخميس الماضي، بمنطقة سلوق، فوز قائمة جمال الرعيض، ضد منافسه عصام الشريف رئيس الاتحاد السابق، ليفوز بذلك الرعيض بولاية ثالثة لمدة أربعة سنوات قادمة.

الرعيض من مواليد 21/1/1979 بنغازي، وهو لاعب منتخب ليبيا للكاراتيه لمدة عشر سنوات، وحاصل على الميدالية الذهبية ببطولة الاتحاد الياباني بجمهورية مصر العربية لسنة 2003، والعديد من الميداليات الأخرى، نجح في تأسيس رياضة الكاراتيه بنادي قاريونس 1999م، وقام بتدريب الفريق لمدة 14عام، كما تولى منصب مساعد مدرب منتخب ليبيا 2007، ومدرب منتخب ليبيا 2009، ورئيس لجنة المنتخبات 2012، ورئيس الاتحاد الليبي للكاراتيه منذ 2013، ونائب رئيس الاتحاد العربي 2017، وأمين الصندوق بالاتحاد الأفريقي للمنطقة الأولى 2018، وعضو اتحاد البحر الأبيض المتوسط 2019.

وحرص “ريميسا” على أن يكون الموقع الأول الذي يحاور رئيس الاتحاد الليبي للكاراتيه بعد فوزه بولاية جديدة، تحدث خلاله عن طموحاته ومشروعاته القادمة.

وأكد جمال الرعيض أن الانتخابات أجريت بكل نزاهة، الخميس الماضي وحصلت قائمة الرعيض على 24 صوتًا من إجمالي 27، موجهًا الشكر لأعضاء الجمعية العمومية على ثقتهم.

وكشف الرعيض عن خطته المقبلة لتطوير رياضة الكاراتيه التي أكد أنها ستكون مختلفة تمامًا، عن أي خطة سابقة، مشيرًا أنه تم تسميتها بخطة التغيير الشاملة لرياضة الكاراتيه في ليبيا، حيث استندت إلى ثلاث خطوات كالتالي: “تعدد مصادر الدخل، البناء المؤسسي، البناء البرامجي”.

وتابع الرعيض خلال تصريحاته لـ”ريميسا”: “أولًا تعدد مصادر الدخل، سيكون بدعم جميع الاتحادات الفرعية، بالقلائد والشهادات وتزيدها ببرامج منافسات مستمرة بدون توقف تكون لمدة 4 مواسم متتالية، وعمل ثلاث بطولات في السنة للفئات الصغرى”.

وأضاف الرعيض: “وعن البناء المؤسسي، وهو إعداد خطة كاملة، لتطوير الاتحاد الفرعية، وكل ما يخص الأمور الإدارية بالكامل، من خلال أربعة دورات بالمنطقتين الأولى والثانية”.

وواصل الرعيض: “أما عن الشق الثالث وهو برنامج تطوير المدربين وهي الخطة الأساسية التي سنعتمد عليها هي الفترة القادمة ونعتبرها نقلة نوعية قوية في ليبيا، واستهدفنا بهذه الخطة دولتين هم مصر الدولة الشقيقة والمجاورة وهي بطلة العالم للكاراتيه، ودولة تونس، حيث سيتم عمل خطة كاملة للمدربين”.

وأشار الرعيض بأنه سيتم عمل برنامج علمي وفني بجامعتي بنغازي وطرابلس، وسيتم اختيار 10 مدربين سيخرجون بمعسكر خارجي بإحدى الدولتين، لمدة 15 يوما والمتميزين منهم سيخرجون في معسكر آخر لمدة 10 أيام، قائلًا: “خلال البرنامج سيدخل مدربينا خلال معسكرات في تونس ومصر ويتعاملون مع اللاعب مباشرة من أجل معرفة كيف يبني بطل، واستهدفنا في هذا الشأن 50 مدربا على مستوى ليبيا”.

وتابع رئيس اتحاد الكاراتيه الليبي: “برنامج تطوير الحكام ومنظومة التحكيم في لييبيا، سيكون في المنطقتين الأولى والثانية، من خلال دورة محلية “أون لاين” في هذا الشهر الجاري، تليها الدورة الأخرى دورة من خلال خبير دولي في شهر سبتمبر، وأيضًا سيتم اختيار الحكام المتميزين، وتحكيمهم لبطولات في مصر وتونس”.

وكشف الرعيض: “اجتمعنا أمس، مع رئيس الاتحاد التونسي ووعدنا بوجود حكام ليبيا، في البطولات المقبلة في تونس”.

وعن برنامج البنية التحتية لمنتخبات ليبيا تحت 13 سنة ستكون تحت إدارة الاتحادات الفرعية بإقامة ثلاث أو أربع بطولات مستمرة لتقوية لعبة الكاراتيه في المناطق، حيث سيتم تدشين قاعدة إلكترونية استحدثها الاتحاد الليبي للكاراتيه، لتسجيل جميع اللاعبين والمدربين، وستكون مراحل جمع النقاط من خلال المشاركة بالبطولات الأربعة، وسيتم تجميع نقاط أكبر في كل فوز بالذهبية أو الفضية أو البرونزية، بعدها سيتم عمل تصفيات داخلية من أجل اختيار منتخب قوي لليبيا في النهاية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى