الرياضة العالمية

صراعٌ قويٌ بين أرسنال وإيفرتون اليوم في الدوري الإنجليزي

بعد الإعلان عن انسحابه من بطولة دوري السوبر الأوروبي الجديد المقترح؛ سيواصل أرسنال مشواره في الدوري الإنجليزي الممتاز على أرضه، حيث يصطدم بإيفرتون، مساء اليوم الجمعة.
 
ويحتلّ أرسنال، حاليًا، المركز التاسع في الترتيب، بفارق ثلاث نقاط عن إيفرتون صاحب المركز الثامن، الذي لا يزال لديه طموحات في إنهاء الموسم في أحد مراكز دوري أبطال أوروبا هذا الموسم على الرغم من الأداء المخيب للآمال.
 
بدا أن الدوري الأوروبي المقترح قد انهار ليلة الثلاثاء حيث أكدت جميع أندية الدوري الممتاز الستة انسحابها؛ وسيحرص أرسنال، الآن، على وضع أيام قليلة رائعة خلفه عندما يستأنف مشواره في الدوري على أرضه أمام فريق إيفرتون، مساء الجمعة.
 
يسعى فريق ميكيل أرتيتا إلى أن تكون هذه المباراة هي الرابعة بدون هزيمة، بما في ذلك فوز رائع 4-0 على سلافيا براغ في مباراة الإياب من ربع نهائي الدوري الأوروبي يوم 15 أبريل، والتي سيواجه بها في مباراة نصف نهائي نظيره فياريال، ومن المقرّر أن تُقام مباراة الذهاب، الأسبوع المقبل.
 
وتعادل أرسنال 1-1 مع فولهام في آخر مباراة بالدوري، رغم ذلك، واحتاج إلى هدف التعادل في اللحظات الأخيرة من إيدي نكيتيا ليضمن نصيبًا من الغنائم ضد منافسه المهدّد بالهبوط.
 
يحتلّ “الجانرز”، حاليًا، المركز التاسع في الجدول، بعد أن حصل على 46 نقطة فقط من 32 مباراة بالدوري هذا الموسم؛ ويبتعد بفارق تسع نقاط عن تشيلسي صاحب المركز الرابع لكنه يجلس بفارق أربع نقاط فقط عن توتنهام هوتسبير صاحب المركز السادس مع استمرار السباق على المراكز الأوروبية.
 
فاز فريق أرتيتا بستة مرات وتعادل أربعة وخسر ست من أصل 16 مباراة على أرضه في الدوري هذا الموسم، وهو رقم سيمنح إيفرتون الثقة، خاصة وأن التوفيز حقق فوزًا بنتيجة 2-1 في مباراة الدور الأول على ملعب جوديسون بارك في ديسمبر.
 
لكن إيفرتون يخوض حاليًا ست مباريات بدون فوز في جميع المسابقات، بينما لم ينتصر في الدوري الإنجليزي الممتاز منذ فوزه على وست بروميتش ألبيون في بداية مارس.
 
شهد فريق كارلو أنشيلوتي آماله في بلوغ المراكز الأربعة الأولى ضربة كبيرة في الأسابيع الأخيرة، حيث حصد ثلاث نقاط فقط من آخر خمس مباريات في الدوري بفضل تعادلاته في المواجهات الثلاث الأخيرة.
 
في الواقع، تعادل مع كريستال بالاس وبرايتون آند هوف ألبيون، وكذلك حصل توتنهام على حصة من الغنائم بفضل هاري كين الثاني في الدقيقة الـ 68.
 
ويحتلّ “التوفيز”،المركز الثامن في الترتيب، بفارق ست نقاط عن تشيلسي صاحب المركز الرابع، لكن له مباراة مؤجلة عن البلوز، الذي أهدر النقاط على أرضه أمام برايتون، مساء الثلاثاء.
 
فوز فريق ميرسيسايد يوم الجمعة من شأنه أن يضعهم بقوة في قائمة المراكز الأربعة الأولى، وكانوا رائعين في رحلاتهم هذا الموسم، حيث يحتلون رابع أفضل رقم خارج أرضهم في الدوري الإنجليزي الممتاز.
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى