الرياضة العالمية

صراع ناري بين إنجلترا وكرواتيا.. وصِدام بين هولندا وأوكرانيا اليوم بيورو 2020

تتواصل الإثارة والمتعة اليوم الأحد بثلاث مباريات جديدة في بطولة أمم أوروبا “يورو 2020″، ستزيد من إثارة البطولة ويترقبها عدد كبير من الجماهير.

المباراة الأولى التي ستقام اليوم ستجمع بين منتخبين كبيرين وهما كرواتيا وإنجلترا، في واحدة من المباريات التي أعادت للأذهان نصف نهائي كأس العالم 2018 في روسيا.

ومن المقرر أن تنطلق مباراة كرواتيا وإنجلترا في تمام الثالثة مساءً بتوقيت ليبيا، على ملعب ويمبلي ضمن منافسات الجولة الأولى من المجموعة الرابعة.

يأمل منتخب إنجلترا أن يبدأ مشواره في بطولة أمم أوروبا لكرة القدم 2020 بشكل قوي، عندما يُرحّب بكرواتيا.

تجري بطولة كأس الأمم الأوروبية 2020، حيث بدأت إيطاليا بفوزها على تركيا يوم الجمعة في المباراة الافتتاحية.

يبدأ الحدث في أن يصبح أكثر إثارة الآن في مرحلة المجموعات، مع عرض العديد من المباريات كل يوم.

أصبح منتخب إنجلترا فريقًا متسقًا للغاية تحت وصاية جاريث ساوثجيت، حيث خسر 10 مرات فقط في 54 مباراة حتى الآن، ومع ذلك، هناك دائمًا شعور بأن الأسود الثلاثة يمكنهم فعل الكثير.

يدخل منتخب إنجلترا في كأس الأمم الأوروبية 2020 على خلفية أداء قوي، حيث فاز في كل من آخر ست مباريات.

من ناحية أخرى، يستعد منتخب كرواتيا لدخول فترة انتقالية قريبًا، مع وصول جيل اللاعبين الذين تأهلوا إلى نهائي كأس العالم 2018 إلى نهاية الخط.

قد تكون كأس العالم في العام المقبل هي البطولة الأخيرة للمجموعة، لكن آثار العمر بدأت بالفعل بالظهور في نتائجهم، حيث فاز المنتخب الكرواتي مرتين فقط من آخر تسع مباريات.

فاز إنجلترا بنتيجة 2-1 في المرة الأخيرة التي تقابلوا فيها مع كرواتيا، في النسخة الأولى من دوري الأمم الأوروبية، حيث سجل هاري كين هدف الفوز في الانتصار.

أما المباراة الثانية التي ستقام اليوم فستجمع بين النمسا ونظيره مقدونيا الشمالية في تمام السادسة مساءً بتوقيت ليبيا، ضمن منافسات الجولة الأولى من المجموعة الثالثة.

يستعد مقدونيا الشمالية لخوض أول مباراة لها على الإطلاق في بطولة أوروبا، عندما يلتقي مع النمسا في المباراة الافتتاحية للمجموعة الثالثة يوم الاثنين.

إلى جانب فنلندا، تُعد مقدونيا واحدة من اثنين من المشاركين لأول مرة في يورو 2020 هذا العام، بعد تأهل رائع من خلال التصفيات.

احتلوا في البداية المركز الثالث في مجموعتهم قبل الفوز على كوسوفو ثم جورجيا في وقت لاحق في المباراة الفاصلة، بهدف متأخر للغاية من جوران بانديف، مما ساعدهم على تأمين التأهل لأول مرة في تاريخهم.

في المقابل، سجل النمسا تأهلًا مباشرًا إلى المرحلة الرئيسية بعد احتلاله المركز الثاني في المجموعة.

يلعب منتخب النمسا بطولة أوروبا الثالثة فقط هذا العام وخرج من دور المجموعات في يورو 2016، ويأملون في الحصول على حظ أفضل هذه المرة، على الرغم من أن رجال فرانكو فودا لم يُقدموا أداءً جيدًا قبل المنافسة.

فاز النمسا مرة واحدة فقط من أول ثلاث مباريات بتصفيات كأس العالم 2022، بما في ذلك هزيمة 4-0 أمام الدنمارك، كما فشلوا في الفوز بمبارياتهم الودية، حيث خسروا 1-0 أمام إنجلترا وتعادلوا 0-0 مع سلوفاكيا.

وعلى النقيض من ذلك، فإن مقدونيا الشمالية يتمتع بمستوى ملهم، لا سيما أنه ضمن الفوز 2-1 على ألمانيا في تصفيات كأس العالم، ولقد جاؤوا بعد فوزهم 4-0 على كازاخستان في المباراة الودية قبل البطولة، مما يمنحهم الثقة المثالية التي يحتاجونها قبل مباراتهم الأولى في كأس الأمم الأوروبية 2020.

أخيرًا المباراة الثالثة والأخيرة اليوم في البطولة ستجمع بين هولندا وأوكرانيا في تمام التاسعة مساءً، ضمن منافسات الجولة الأولى من المجموعة الثالثة.

يأمل منتخب هولندا في بدء مشواره في بطولة أمم أوروبا لكرة القدم 2020 بالفوز، عندما تواجه أوكرانيا في أمستردام أرينا مساء اليوم.

بعد الغياب في آخر بطولتين كبيرتين في كرة القدم الدولية، عاد منتخب هولندا أخيرًا إلى المراحل الكبيرة وسيكون عازمًا على تعويض الوقت الضائع.

نجح منتخب هولندا في اجتياز التصفيات دون أي عوائق كبيرة، حيث قادهم رونالد كومان إلى المركز الثاني في المجموعة الثالثة، خلف ألمانيا، بستة انتصارات في ثماني مباريات وتعادل واحدة وخسر واحدة.

مع استقالة كومان العام الماضي، عانى منتخب هولندا قليلاً تحت قيادة المدرب المؤقت دوايت لوديويغز والمدير الجديد فرانك دي بوير، مما كلفهما مكانًا في نهائيات دوري الأمم الأوروبية.

وعلى الرغم من الخسارة أمام تركيا في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2022، فإن المنتخب الهولندي يخوض بطولة أوروبا بعقلية إيجابية إلى حدٍّ ما، حيث حقق خمسة انتصارات في آخر سبع مباريات، بما في ذلك الفوز 3-0 على جورجيا في نهاية الأسبوع الماضي.

في غضون ذلك، كان أوكرانيا واحدًا من الحزم المفاجئة في تصفيات كأس الأمم الأوروبية 2020، حيث تصدر المجموعة الثانية متقدماً على منتخبات أخرى مثل البرتغال وصربيا.

لم يخسر أوكرانيا مباراة واحدة من ثماني مباريات فاز في 6 وتعادل في 2، على الرغم من ذلك، واجه فريق أندريه شيفتشينكو صعوبة في عام 2020 حيث هبط إلى الدوري B في دوري الأمم الأوروبية على الرغم من فوزه على سويسرا وإسبانيا.

ومع ذلك، لم يخسر الأصفر مباراة واحدة في 2021 فاز في 3 وتعادل في 4، وهي سلسلة تتضمن تعادلًا مع فرنسا في تصفيات كأس العالم وانتصارات متتالية على أيرلندا الشمالية (1-0) وقبرص (4-0) في المباريات الودية التي سبقت بطولة أوروبا.

كانت آخر مواجهة بين هولندا وأوكرانيا قبل أكثر من عقد، في مباراة ودية انتهت بالتعادل 1-1.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى