اخبار الرياضة الليبية

مباراة للنسيان وأداء متواضع من فرسان المتوسط في الجولة الافتتاحية

أقيمت منذ قليل، مباراة الجولة الافتتاحية من مسابقة كأس أمم افريقيا للاعبين المحليين بين المنتخب الوطني ونظيره منتخب النيجر ضمن المجموعة الثانية على أرضية ملعب جابوما بمدينة دوالا الكاميرون .

وفي مباراته الأولى فشل زملاء طلحة في خطف النقاط الثلاث امام منتخب لم يكن مرشحا للفوز ولكن مستواه كان تصاعديا .

ففي الشوط الأول فرض رفاق معتز المهدي أسلوبهم على المنافس الذي كان متواضعا مقارنة بما قدموه ، ورغم تعدد المحاولات والفرص الا ان دفاعات منتخب النيجر كانت في المكان المناسب ونجحت في فرض نتيجة التعادل السلبي 0-0 .

في الشوط الثاني، كان منتخب النيجر افضل من منتخبنا خصوصا على المستوى البدني.

ولولا يقظة الحارس احمد عزاقة لكانت النتيجة في صالح منافسنا الذي فرض ضغطا كبيرا على الفرسان .

مباراة المنتخبين، شهدت توقف اللعب في عدة مناسبات بسبب إرهاق اللاعبين والضغط النفسي ،وحتى التخوف من قبول هدف أثر على أداء الفريقين في مقابلة كان يطمح فيها لاعبو المنتخبين لخطف النقاط الثلاث .

وقياسا بمردود أبناء المدير الفني زوران ، تعتبر نتيجة التعادل السلبي إيجابية وفي طعم الفوز لرفاق المهدي الهوني خاصة وأن المقابلة المقبلة ستكون أصعب وامام منافس اقوى من النيجر .

وللاشارة فإن افضل لاعب في مباراة اليوم هو الحارس احمد عزاقة الذي قدم شوطا ثانيا كبيرا بفضل تدخلاته الرشيقة امام مهاجمي النيجر .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى