الرياضة العالمية

مدرب بلجيكا يكشف آخر تطورات إصابة دي بروين

من المتوقّع أن يغيب لاعب الوسط البلجيكي، كيفين دي بروين، عن مباراة بلاده الافتتاحية، في بطولة أوروبا 2020 أمام روسيا في 12 يونيو؛ بسبب الإصابة.

وأصيب صانع ألعاب مانشستر سيتي، بكسور في الوجه بعد اصطدامه مع أنطونيو روديجر، لاعب تشيلسي، في نهائي دوري أبطال أوروبا نهاية الأسبوع الماضي.

لن يحتاج دي بروين إلى عملية جراحية، ولكنه من المقرر أن يحتاج إلى قناع وجه واقٍ عند عودته، على غرار القناع الذي كان يرتديه روديجر أثناء الاصطدام به.

وفي حديثه لشبكة “سكاي سبورت”، قال روبرتو مارتينيز مدرب بلجيكا: “من غير المرجح أن يكون دي بروين لائقًا للمباراة الأولى، لذا يجب على أي شخص يحلّ محلّه إظهار استعداده، ولقد اتخذنا قرارًا بشأن قناعه، وسيكون أحد المنتجين الذين صنعوا قناع يان فيرتونجن، فقد كنّا راضين جدًا عن ذلك”.

وأضاف: “أودّ أن أقول إنه حتى الأسبوع المقبل لن نعرف بالضبط أين نحن مع كيفن، والآن؛ أسمح له بالاسترخاء، ويمكن أن يكون متاحًا لليورو، لكننا لا نعرف متى في الوقت الحالي، من السابق لأوانه تقديم إجابة الآن، يجب أن نحصل أولاً على الضوء الأخضر من الجانب الطبي”.

ويلعب منتخب بلجيكا، المصنف رقم واحد في العالم، في المجموعة الثانية لبطولة هذا الصيف، وسيلعب مع الدنمارك وفنلندا بعد المباراة الافتتاحية ضد روسيا.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى